Skip to Secondary Navigation Skip to Main Content

Current Domain

كيف تتعامل الأسرة مع غضب الطفل المعاق ذهنياً

 

عندما يصل الطفل الى سن الثالثة تخف لديه حدة نوبات الغضب ,وذلك لانه اصبح قادر على التعبير عن نفسه عن طريق اللغة,وتنمو وتتطور قدراته ,وهناك الكثير من الامور التى تشغله والتى تمنعه من تكرار هذه النوبات ,الا ان الامر لا ينطبق على الطفل المعاق ,حيث لا يقدر على التعبير بشكل صحيح لان الجانب اللغوى لديه اقل تطورا,وايضا قدراته العقلية ومهاراته التى تؤهله للتعامل مع المتغيرات المحيطة اقل تطورا ,مما يرفع من درجة تكرار هذه الامور الانفعالية.
ومن اجل ذلك لابد للوالدين والقائمين على رعاية الطفل من مراعاة بعض الامور وهى:
 
-        بث التوقعات الايجابية :
من المهم اعلام الطفل بالامور المطلوبة منه والتى نتوقع منه عملها ,والتى ينبغى ان يكون فى مستوى قدراته ومهاراته ,واعطاءه الامر بصورة ايجابية مثل"انا اتوقع منك ان تتصرف بشكل مؤدب اثناء الزيارة ,وانت قادر على ذلك" , بدلا من استخدام عبارة مثل"لا استطيع تحمل البكاء والغضب ,فكن مؤدب ولا تثير الغضب اثناء الزيارة ".
 
-        التنفيس الانفعالى:
على الام ان تتيح لابنها فرصة للتنفيس عن غضبه من الحين للاخر ,واتاحة المجال له لممارسة الرياضة حتى يستخدم جسده بطريقة ايجابية ,واسماعه الموسيقى وتشجيعه على رسم مشاعره بمايريده من الوان ,مهما كانت الرسومات عشوائية وبسيطة
 
-        مراعاة قدرته على التقليد:
كل الاطفال يقوموا بتقليد الكبار فى كل شئ بما فيه الغضب ,فهناك من يصب غضبه على الاخرين ويتعامل مع اسرته بعنف,وهناك من يفرغ غضبه فى ضرب المخدة او الاسترخاء وحده , فحتى لو كان الطفل عنده اعاقة فهو قادر على تقليد الكبار اثناء الغضب.
 
-        عدم التعزيز:
بعض الامهات والمعلمات يعززن حالة الغضب لدى الطفل باعطائه مايريد ,فلذلك يلجا الطفل لهذا السلوك حتى يحصل على مايريده ,فلذلك على الاهل ان يوقفا الطفل عن هذا السلوك بعدم اعطائه مايريد مع شرح الموقف ولماذا يرفضوا اعطائه هذا الشئ الان.
 -  التجاهل:
ينصح الوالدين بعدم الاهتمام بغضب الطفل مع بقاء الاهتمام بالطفل نفسه ,وبذلك يدرك الطفل انه اخطا ولذلك تم تجاهله ,فيعيد النظر ليبحث عن سلوك مقبول .
 
-        العزل:
قد تلجا بعض الامهات الى عزل الطفل فى غرفته اثناء نوبة غضبه ,فيخرب العابه ويكسر اغراض غرفته ,ولكن بعد ذلك سوف يتحمل نتيجة ما فعله لان الاسرة لن تحضر بديل لالعابه التى يحبها ,وايضا تحمل مسؤولية اعادة ترتيب غرفته كما كانت.
 
-        التعامل مع نوبات الغضب خارج البيت:
من الطبيعى ان تحدث نوبات غضب لدى الطفل فى خارج البيت,فمثلا قد يصمم الطفل على الحصول على قطعة شوكولاتة من مركز التسوق ,وتصمم الأم على الرفض يحدث تصادم ما بينهما فيؤدى إلى نوبة غضب ,فعندما يحدث ذلك تحاول الأمر تهدئته والحديث معه عن الموقف ,مع المحافظة على ضبط النفس حتى لا يشعر الطفل بغضب الام حتى لا يزيد فى حالة الغضب لديه.
وان لم يهدا الطفل فمن الأفضل إخراجه من المكان الى السيارة ,أو إخباره إن لم يهدا ستعود الاسرة بأكملها إلى المنزل وانتهاء وقت النزهة او الزيارة .
 
وهكذا تقدر الأسرة على التحكم في نوبات الغضب لدى الطفل المعاق , وإرشاده للطريق الصحيح للتعبير عن ما يريده بأسلوب صحيح.

 

انجيل فايز

 

0
No votes yet
Your rating: لا يوجد
© حق النشر 2001 - 2017 One Global Economy Corporation